كيفية تنمية الموهبة مبكرا ؟ اليك الحل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . اهلا بكم ومرحبا في مدونتي اكس بي . وكل عام وانتم بخير اني سوف اطرح موضوع مهم وقد اعجبي هذا الموضوع الرائع جدا
وقلت في نفسي الاطفال عندنا لامجال عندنا لاكتشاف مواهبهم اي كانت والخطأ الكبير أننا لا نتسغل هذة المواهب لصالحهم ولصالح بلادهم وهذا سبب من اسباب تأخرنا عن الدول الاخري . السؤال هو .. ؟ 

 كيفية تنمية الموهبة مبكرا
؟؟

ضرورة تنمية الموهبة عند الطفل قبل ولادته وهو جنين في بطن أمه وكيفية اكتشاف هذه الموهبة بعد الولادة ورعايتها والمحافظة عليها خلال الثلاث سنوات الأولي من عمر الطفل هو ما أكد عليه المؤتمر السنوي السابع لقسم طب الاطفال بجامعة عين شمس والذي عقد مؤخرا تحت شعار 'من أجل طفل موهوب'.

يقول الدكتور يحيي الجمل رئيس المؤتمر ورئيس أقسام طب الاطفال بجامعة عين شمس ان العلم توصل إلي حقائق علمية يمكن استعمالها لزيادة فرصة ظهور الموهبة في الجنين عن طريق ماتتناوله الام الحامل من أغذية خلال الثلاث شهور الأولي من الحمل مثل الاغذية التي تحتوي علي الحامض الاميني 'التربتوفان' والاحماض الدهنية غير المشبعة فهي تزيد من فرصة نمو خلايا مخ الجنين وتحسن العمليات الكيميائية فيها فيتيح له فرصة ان يكون طفلا موهوبا.
ويضيف انه يمكن تشخيص الموهبة في الجنين قبل ولادته عن طريق تجاوبه مع ما يسمعه من منبهات توضع علي بطن الام ذات اصوات مميزة تبين مدي استجابته لها او عدم استجابته. اما بعد الولادة فإن طبيب الاطفال هو أول من يتعامل مع هذا الطفل بعد أمه وهو أول من يستطيع ان يشير إلي وجود الموهبة في هذا الطفل وينادي علي باقي فئات المجتمع لتتولي رعاية هذه الموهبة والمحافظة عليها خاصة ان الثلاث سنوات الأولي من عمر الطفل تلعب دورا هاما في تنمية الموهبة أو اندثارها وهذه هي احد المهام الاساسية لطبيب الاطفال خصوصا ان سرعة نمو مخ الطفل تبلغ اقصاها في أول عامين من عمره حيث يبلغ وزن مخ الطفل في سن 6 شهور نصف وزنه النهائي بينما يبلغ باقي الجسم نصف وزنه في سن 10 سنوات فأي عوامل بيئية ضارة أو امراض تصيبه في هذه المرحلة قد تدمر موهبته.
ويوضح الدكتور يحيي الجمل أن كل المهتمين برعاية الطفولة لهم دور مؤكد في الثلاث السنوات الأولي من عمر الطفل يتقدمهم طبيب الاطفال الذي يجب ان يشخص الموهبة بعد الولادة مباشرة من تفاعل الطفل بكل المؤثرات التي تدور حوله مثل الصوت والضوء والالوان وقدرته علي التركيز فيما يعطي له من لعب ليفهم تكوينها ويحاول ان يتعرف عليها بطرق مختلفة إذا كان طفلا موهوبا أو يلقي بها فورا بعد ان يمسكها بيده إذا كان طفلا غير موهوب.
ويشير إلي ضرورة رعاية الاطفال بالتطعيمات المناسبة ونظم التغذية السليمة حيث تشكل عنصرا اساسيا في سلامة الطفل البدنية وركيزة هامة لظهور موهبته فمن الصعب علي طفل مريض أن يستغل موهبته الاستغلال الامثل لمتعته الشخصية ولصالح المجتمع الذي يحيط به. .ويوصي الدكتور يحيي الجمل بالتركيز علي تطوير طب علم الاطفال وتوعية الامهات وتثقيفهم لان ام الطفل الموهوب لابد ان تكون علي مستوي من الوعي الثقافي لكي تقدر هذه الموهبة وترعاها وتحافظ عليها. 
جزاكم الله خير

0 التعليقات:

النجاح ياتى من الايجابيه كن ايجابيا واترك تعليقك